أكد وزير الإعلام الكويتي، محمد الجبري، أن العلاقات الكويتية السعودية راسخة ومتجذرة برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، والشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت.

وأوضح الوزير الجبري في تصريح صحافي، الجمعة، أن بلاده تحرص كل الحرص على دعم وتعزيز تلك العلاقات على جميع الصعد، معرباً عن ترحيب وزارة الإعلام الكويتية بأجهزتها كافة بالإعلاميين والفنانين السعوديين في إطار التعاون المشترك والبناء بين وزارتي الإعلام في البلدين.

كما أكد عزم وزارة الإعلام الكويتية مواصلة نهجها في تطبيق القوانين لكل من يسيء في مختلف وسائل الإعلام لدولة شقيقة من دول مجلس التعاون الخليجي، مناشداً وسائل الإعلام المختلفة بالإسهام في تعزيز العلاقات بين دول الخليج بما يخدم الشعوب والمؤسسات الخليجية ويوحد صفها.

وكانت الخارجية السعودية أوضحت خلال لقاء جمع وكيل وزارة الخارجية للشؤون السياسية والاقتصادية، الدكتور عادل مرداد، الخميس في مكتبه، مع الشيخ ثامر جابر الأحمد الصباح، سفير الكويت لدى المملكة، موقفها من تصريحات وزير الدولة الكويتي لشؤون الشباب خالد الرضوان في الدوحة، معتبرة أنها لا تتماشى مع موقف الكويت المحايد من الأزمة مع قطر.

وشدد وكيل الوزارة على رفض واستهجان سلوك الوزير خالد الروضان في الدوحة، لأنه يخالف موقف الحكومة الكويتية المحايد من الأزمة، ولما يمثله من مساس بالعلاقات الأخوية الحميمة والمتميزة بين البلدين الشقيقين، مع الثقة أن الأشقاء في الكويت لن يقلوا عنا، حرصاً على علاقاتنا الأخوية والبعد عن كل ما من شأنه المساس بها والإساءة إليها.